المهجر
The news is by your side.

أحرار الشام تتبنى إسقاط طائرة ميغ للنظام السوري

وأعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية أن مضاداتها الجوية أصابت الطائرة وتسببت في إسقاطها ببلدة سلقين المحاذية للحدود مع تركيا، مضيفة أن الطائرة نفذت عدة غارات في ريف إدلب الشمالي قبل سقوطها.

ونقلت وكالة الأناضول التركية للأنباء عن متحدث باسم أحرار الشام أن الطائرة كانت تحلق على ارتفاع منخفض عندما تم استهدافها من ريف إدلب بواسطة مضاد للطائرات من عيار 23 ملم، حيث شوهدت وهي تبدأ في السقوط.

وفي وقت لاحق قال محافظ هاطاي التركية أردال أتا إن قوات الدرك والدفاع المدني التركيين وصلت إلى أنقاض الطائرة التي سقطت داخل الأراضي التركية، ورجح نجاة من كان على متنها.

كما ذكرت وكالة الأناضول أن قوات الدرك التركية عثرت على مظلة قائد الطائرة التي يرجح أنه قفز منها قبيل تحطمها، حيث تواصل فرق أمن تركية عمليات البحث عنه.

وكان مراسل الجزيرة في غازي عنتاب محمد عيسى تحدث في وقت سابق من الليلة الماضية عن أنباء غير مؤكدة تشير إلى نزول الطيار بمظلته في الجانب التركي من الحدود، مضيفا أن العديد من الغارات الروسية والسورية نفذت السبت غارات على مناطق عدة في ريف إدلب، مما تسبب في سقوط قتلى وجرحى.
أما رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم فقال إن عملية بحث جارية عن الطيار الذي “ربما” هبط على الجانب التركي من الحدود. وأضاف “من غير الواضح سبب تحطم الطائرة، ربما يكون بسبب الأحوال الجوية”.
بدوره، قال مصدر في الجيش السوري للتلفزيون الرسمي السوري إن سلاح الجو فقد الاتصال بطائرة حربية كانت في مهمة استطلاع قرب الحدود التركية، وإن عملية البحث عن الطيار جارية.

الجزيرة+وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.