المهجر
The news is by your side.

أردوغان: مجلس الأمن يكرر في سوريا أخطاء البوسنة

العالمية الكبرى يكرر الأخطاء التي أدت إلى مذابح البوسنة في التسعينات»، فيما نقلت وكالات الأنباء عن وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو قوله أمس إن «تركيا ستنتقم بلا تردد إذا انتهكت ثانية حدودها مع سوريا».

وقال أردوغان، في مؤتمر في اسطنبول حضرته شخصيات هامة بينها الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي، إن «مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لم يتدخل في المأساة الإنسانية المستمرة في سوريا منذ 20 شهرا على الرغم من جهودنا جميعا»، متحدثا عن «اتجاه يشجع ويعطي الضوء الأخضر (للرئيس السوري) الأسد لكي يقتل عشرات أو مئات الأشخاص كل يوم».

وتقود تركيا الدعوات المنادية بالتدخل في سوريا، بما في ذلك فرض مناطق حظر جوي باستخدام طائرات أجنبية لوقف الغارات الجوية التي تشنها قوات الرئيس السوري بشار الأسد. ويزداد انخراط تركيا في الأزمة بعدما اعترضت طائرة سوريا تحمل ما قالت إنها ذخيرة روسية الصنع للجيش السوري، مما أغضب موسكو ودمشق، بالتزامن مع انعدام وجود فرصة تذكر لأن تدعم الأمم المتحدة تحركا قويا بالنظر لمعارضة روسيا والصين عضوي مجلس الأمن اللذين يتمتعان بحق النقض «الفيتو».

ويأتي تصريح أردوغان قبل لقاء متوقع بين وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، ومبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي، على هامش مؤتمر إسطنبول في وقت لاحق. وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الأسبوع الماضي إن الإبراهيمي سيزور سوريا قريبا لمحاولة إقناع الأسد بالدعوة لوقف فوري لإطلاق النار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.