المهجر
The news is by your side.

استشهاد مصور شبكة شام في حماة بحي الأربعين

التي تنقل فيديوهات الثورة السورية.

وشرحت الشبكة الإعلامية المرتبطة بالثورة السورية، أن العقدة مات مع ثلاثة من رفاقه بعد أن حاصرت قوات النظام منزله وقامت بحرقه.

وقالت شام إن مراسلها كان من أهم الذين رصدوا أحداث الثورة، وقد بلغ عدد الفيديوهات المحملة على قناته في اليوتيوب أكثر من 1250 مقطعاً من داخل مناطق القتال.

ووصفت الشبكة العقدة بـ”المصور البطل” و”رجل المخاطر في حماه”، كاشفة أنه “لم يطلب منه يوماً تصوير أي فيديو مهما كان خطراً ويهدد حياته ورفض، بالعكس كان هو من يبحث عن مكان الخطر قريباً من القصف والاقتحامات والشبيحة ليصور فيه وينقل الحقيقة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.