المهجر
The news is by your side.

العدل الأميركية تدعم تنصت أوباما بوثائق

thumbs b c 3be3f310aa3141b24bcf0fde66beb4d0

أعلنت وزارة العدل الأمريكية على لسان المتحدثة باسمها سارة أيسغور فلوريس، إنهم أرسلوا إلى الكونغرس، وثائق تدعم أدلة تنصت الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما للرئيس الحالي دونالد ترامب.

وقالت فلوريس، في بيان لها، أن الوثائق أرسلت إلى لجنة الاستخبارات في الكونغرس.

لكن قناة “سي إن إن”، نقلت عن مصدر لم تكشف اسمه، أن “الوثائق لا ترتقي إلى مستوى تستطيع فيه إثبات تنصت أوباما على ترامب”.

وفي 4 مارس/آذار الجاري، قال ترامب في تغريدات على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن أوباما تنصت على مكالماته الهاتفية، خلال الحملة الانتخابية وتحديدًا في أكتوبر/تشرين أول 2016”.

وعقب ذلك أكد المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر أنه والرئيس الأمريكي لن يقوما بالتعليق على الموضوع حتى قيام الكونغرس بالتحقيق فيه.

إلا أن رئيس مجلس النواب الأمريكي، وأعضاء في لجنة الاستخبارات في الكونغرس، أكدوا عدم توفر أدلة على صحة تلك الاتهامات.

ومن آن إلى آخر، يشن ترامب هجومًا على أوباما، ويحمل سياساته المسؤولية عن الوضع الراهن في العديد من الملفات، سواء داخل أو خارج الولايات المتحدة.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.