المهجر
The news is by your side.

المغرب تنال الذهب في مهرجان أيام قرطاج الموسيقية بتونس

بقصر المؤتمرات بالعاصمة تونس.

وانطلقت أيام قرطاج الموسيقيّة في 8 ابريل/نيسان 2017.

ونالت الفنانة إيما لامادجي من إفريقيا الوسطى جائزة “التانيت الفضي”، فيما أحرز الفنان التونسي وجدي الرياحي عن عرض “شمال إفريقيا” بجائزة التانيت البرونزي.

كما نالت فرقة” يُوما” من تونس جائزة الجمهور، في حين حصل وجدي الرياحي على جائزة أفضل تأليف موسيقي.

وحاز بدر الدين الدريدي جائزة أفضل عرض للموسيقى التونسية عن عمل “عروق”.

وأسندت جائزة أفضل آداء غنائي وآداء للتونسي أحمد اليتيم.

ونال محمود التركي جائزة أفضل كلمات للغة العربية ولهجاتها.

وفي مسابقة الطفل المبدع، أحرز خليل غزالة على التانيت الذهبي في صنف العزف فيما نالت ليليا الكوندي على التانيت الذهبي في صنف الغناء.

وقدمت مجموعة الأخوين “حمزة وأمين المرايحي” عرضا مميزا بعنوان “المتناقضات الخصبة”

واستمتع الجمهور بالإيقاعات التي مزجت بين الموسيقى العربية الكلاسيكية وموسيقى الجاز والفلامنكو.

وشملت المسابقة الرسمية للمهرجان 12 عرضا موسيقيا منها ثمانية عروض تونسية وثلاثة عروض من إفريقيا الوسطى والمغرب ومصر.

وتكونت لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان التي يترأسها الموسيقي التونسي ممدوح البحري من لينا شماميان وربيع الزموري ورجاء الشابي وسموكي .

وللإشارة فإن الدورة الأولى لمهرجان أيام قرطاج الموسيقية نظمت سنة 2010 وتوقف المهرجان بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي، مطلع 2011 قبل أن يعود في دورته الثانية في مارس/آذار 2015.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.