المهجر
The news is by your side.

انشقاق أول قائد ميداني.. قائد الفرقة السابعة ولجوئه للأردن

وأضافت أن اللواء دخل الأردن برفقة عائلته، ويعد الخيرات ثاني ضابط رفيع برتبة لواء يصل المملكة، حسبما أفاد مراسل “العربية”.

إلى ذلك، أعلن الجيش الحر أن كتائبه تمكنت من تهريب 18 ضابطاً برتب مختلفة إلى الأراضي الأردنية ليلة أمس الجمعة، وأن اللواء محمد موسى الخيرات قائد الفرقة السابعة في الجيش السوري مع عائلته المكونة من 8 أفراد كان من بين هؤلاء.

وقال العبود لـ”العربية” إن من بين العسكريين المنشقين العميد سمير جمعة قائد مدفعية ميدان فيلق 1، والعقيد الطيار نضال غزاوي والعقيد سمير غزاوي من إدارة التسليح.

وأكد العبود أن الجيش الحر أمن وصول 47 ضابطاً بمختلف الرتب إلى الأراضي الأردنية خلال 3 أيام.

من جانبها، لم تنف أو تؤكد الحكومة الأردنية وصول ضباط سوريين منشقين إلى أراضيها. وقال سميح المعايطة، الناطق باسم الحكومة الأردنية، إن المملكة تشهد يومياً تدفقاً للاجئين السوريين بالمئات ومن بينهم عسكريون منشقون.

ولفت المعايطة إلى أن العسكريين المنشقين يدخلون عبر السياج الحدودي بشكل فردي، نافياً في الوقت ذاته وصول وحدات عسكرية سورية منشقة إلى الأراضي الأردنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.