المهجر
The news is by your side.

انفجار ضخم في مقر المزة العسكري بدمشق

وتبعد كيلو مترات فقط عن مقر إقامة الرئيس السوري بشار الأسد، وتضم عددا كبيرا من السفارات والبعثات الدبلوماسية.

فيما أن فريق المراقبين الدوليين المكلف بمراقبة وقف إطلاق النار وصل إلى حمص اليوم السبت.

وطالب المجلس الوطني السوري المعارض، في بيان اليوم السبت، المراقبين الدوليين بالتوجه “حالا إلى مدينة حمص لعل ذلك يردع النظام عن التمادي في جرائمه”.

وفريقا من المراقبين الدوليين يزور محافظة حمص ويجتمع مع المحافظ.

وقال الناشط في تنسيقيات حمص القديمة، عمر التلاوي، في اتصال عبر سكايب مع وكالة فرانس برس، إن أحياء حمص تشهد منذ صباح اليوم “هدوء وتوقفا للقصف في ظل انقطاع تام للكهرباء والاتصالات”.

ورأى التلاوي أن هذا الهدوء “ربما يدل على اقتراب موعد زيارة المراقبين الدوليين إلى حمص”.

فيما شهدت مناطق درعا في الجنوب حملة مداهمات واعتقالات، بحسب ما أفاد ناشطون والمرصد السوري لحقوق الإنسان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.