المهجر
The news is by your side.

ترمب يريد جيشا يضمن التفوق لأميركا

وقال ترمب أمس الخميس في خطاب من على متن حاملة الطائرات الجديدة “جيرالد فورد” في نيوبورت نيوز بولاية فرجينيا، إن زيادة النفقات الدفاعية في الميزانية الأميركية التي يطالب بها ستضمن التفوق للولايات المتحدة داخليا وخارجيا.
وأوضح الرئيس الأميركي أنه يريد زيادة القدرات العسكرية بالمزيد من السفن والطائرات الحربية “لإظهار القوة الأميركية في الأراضي البعيدة”.
وأضاف وهو يرتدي سترة عسكرية وقبعة، أنه يريد أن يكون لدى الجيش الأميركي “أروع العتاد في العالم”.
واقترح ترمب هذا الأسبوع زيادة قدرها 54 مليار دولار في الإنفاق الدفاعي مقارنة بالعام الماضي، وهو ما يرفع ميزانية وزارة الدفاع (بنتاغون) إلى 603 مليارات دولار، موضحا أنه يريد تدشين أكبر تعزيز للقدرات العسكرية في التاريخ الأميركي للتعويض عما أسماه “استنزافا للقوات المسلحة”.
وفي كلمته قال ترامب “سيكون لدينا قريبا أروع العتاد في العالم.. سنمنح جيشنا الأدوات التي يحتاجها لمنع الحرب -وإذا تطلب الأمر- خوض الحرب وفعل شيء واحد فقط. أنتم تعرفون ما هو ذلك الشيء.. الفوز.. الفوز”.
وتابع “نأمل أن تكون قوة لا نضطر لاستخدامها، لكن إذا استخدمناها فإنهم (الأعداء) سيكونون في مشكلة كبيرة جدا”.
وقال ترمب إنه يتطلع إلى زيادة عدد حاملات الطائرات لدى البحرية ليبلغ 12 حاملة، وتملك البحرية حاليا عشر حاملات طائرات.
وأثناء الحملة الانتخابية وعد الرئيس الأميركي بتعزيز عدد قوات الجيش وزيادة عدد السفن لدى سلاح البحرية إلى 350 بدل نحو 275 سفينة تملكها حاليا.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.