المهجر
The news is by your side.

جوبيه خارج السباق وساركوزي يحاول إنقاذ فيون

alan juppe

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي الأسبق آلان جوبيه اليوم (الإثنين) أنه لن يكون مرشحا إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية المرتقبة محذراً من أن «تعنت» مرشح اليمين المحافظ فرانسوا فيون الذي

يواجه متاعب قضائية سيقود الى «طريق مسدود»، لكن الرئيس السابق نيكولا ساركوزي يحاول إخراج فيون من هذا الطريق عبر طلبه عقد اجتماع معه ومع جوبيه لحل الأزمة.
وقال جوبيه (71 عاما) الذي خسر الانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي امام فيون في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي: «أؤكد بشكل نهائي، لن أكون مرشحا لرئاسة الجمهورية»، بعدما تم التداول باسمه بديلاً عن فيون الذي قد توجه اليه اتهامات في قضية الوظائف الوهمية المتعلقة بزوجته والتي أثرت على شعبيته بشكل كبير جدا.
أما ساركوزي فقال في بيان على حسابه الرسمي في «تويتر» إن هدف الاجتماع هو ضمان «طريقة ذات صدقية وكريمة للخروج من موقف لا يمكن استمراره أكثر من ذلك ويشكل مصدرا لقلق عميق بين الشعب الفرنسي».
وهناك رغبات بأن يحل جوبيه محل فيون لكن مصادر داخل حزب «الجمهوريين» المحافظ قالت إن مؤيدين لساركوزي اعترضوا على هذا الاقتراح.
ومن المقرر أن يصدر جوبيه بيانا اليوم، في وقت يتمسك فيه فيون حتى الآن بموقفه بحزم، ويرفض التخلي عن ترشحه على رغم مطالبات له بالانسحاب من أعضاء بارزين في حزبه، وعلى رغم أن استطلاعات رأي تظهر قبل أقل من 50 يوما من إجراء انتخابات الرئاسة أنه سيخسرها، ومطالبة 71 في المئة من الناخبين بانسحابه.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.