المهجر
The news is by your side.

زوجات سفراء بالأمم المتحدة يدعون أسماء لوقف العنف

وقالت زوجة السفير الألماني  “قمنا بهذا الأمر لأننا نعتقد أن النسوة حول العالم يجب أن يبعثن برسالة قوية إلى أسماء الأسد للمضي قدماً نحو السلام، ولنذكرها بأن عليها مسؤولية كبيرة جدا، هذه مبادرة خاصة مني وزوجة السفير البريطاني، كتبنا رسالة مفتوحة إلى أسماء وأضحت فيلماً على اليوتيوب، مرفق بعريضة. ولم تمر ساعات قليلة عليه حتى كانت أكثر من 1800 امرأة قد وقعن عليه والرقم آخذ في الارتفاع”.

وقالت زوجتا السفيرين في التسجيل المصور: “قفي بجانب السلام، يا أسماء. تكلمي الآن بصوت مرتفع من أجل شعبك. امنعي زوجك وتوقفي عن القيام بدور المتفرج. لا أحد يعبأ بصورتك، نحن نعبأ بأفعالك”.

ويظهر التسجيل المصور الذي تبلغ مدته نحو أربع دقائق، صورا لأطفال سوريين قتلى ومصابين، في تناقض مع صور أخرى للسيدة الأولى بكامل أناقتها وترفها.
وتظهر أسماء الأسد في واحدة من لقطات الفيلم منحنية لتقبيل فتاة تنزل من حافلة، ومن ثم تظهر امرأة تحتضن طفلا ميتا.

وفي مقارنة مؤثرة جداً يقول الفيديو “يا أسماء.. عندما تقبلين أطفالك وتتمنين لهم ليلة سعيدة، هناك أم أخرى سوف تجد مكان أطفالها فارغا،” في تلك الليلة.

يذكر أن مجلة “فوغ” وصفت أسماء بأنها “وردة في الصحراء”.

وكان الاتحاد الأوروبي فرض حظرا على سفر أسماء الأسد إلى دول الاتحاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.