المهجر
The news is by your side.

ضغوط روسية على المعارضة لقبول مناقشة الدستور

الذي عقده وفد الهيئة العليا للتفاوض مع نائب وزير خارجية روسيا غينادي غاتيلوف تضمن تصريحات من المسؤول الروسي أنه لا توجد أي قرارات دولية برحيل الأسد.. ورد وفد المعارضة بأنه لا يمكن قبول أي حل في سوريا يتضمن بقاء بشار الأسد في السلطة.
ويجري غاتيلوف اتصالات واجتماعات مع جميع الوفود المشاركة، كان آخرها وفد المعارضة الذي قالت مصادر إن المبعوث الروسي حاول الضغط عليه للقبول بنقاش القضايا الدستورية خلال هذه الجولة بعدما كانت المعارضة تصر على مناقشة ملفات الانتقال السياسي والمعتقلين.
وحاولت المعارضة، بحسب المصادر، إيصال وجهة نظرها إلى المبعوث الروسي بأنها لن تقبل بأي حل في ظل بقاء الأسد، لكن غاتيلوف أبلغ المعارضين السوريين بأنه لا يوجد أي قرار دولي يتحدث عن مصير الأسد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.