المهجر
The news is by your side.

مقتل ضابط عراقي في انفجار عبوة ناسفة غربي البلاد

.
وفي حديث صحفي، أوضح العقيد بالجيش وليد الدليمي، أن “النقيب معنى عبد الله السعدون، ضابط مفرزة المعالجة في الفرقة السابعة بالجيش العراقي، قتل بانفجار عبوة ناسفة في منطقة صحراوية جنوبي ناحية الكبيسة” على بعد 70 كلم غرب الرمادي، مركز الأنبار.
وأضاف أن العبوة انفجرت على السعدون، عندما كان يحاول تفكيكها، وذلك ضمن قوة عسكرية مختصة كانت تتولى تفكيك عبوات ناسفة وألغام خلفها تنظيم “داعش” الإرهابي في المنطقة.
وتابع الدليمي، أن “مخلفات داعش، من الألغام والعبوات الناسفة تملأ الصحراء المحيطة بناحية كبيسة من جهة الجنوب وغالبا ما تشكل عائقا أمام حركة الوحدات العسكرية هناك”.
يذكر أن القوات العراقية بالأنبار تواجه خطر مخلفات “داعش”، من الألغام والعبوات الناسفة، التي تنفجر أحيانا على مدنيين وقوات الأمن على حد سواء وهو ما يخلف ضحايا.
والأنبار محافظة صحراوية شاسعة لها حدود مع ثلاث دول هي سوريا والأردن والسعودية، وكانت من أولى المناطق التي وجد فيها “داعش” موطئ قدم، نتيجة لطبيعتها الجغرافية الصحراوية التي يصعب السيطرة عليها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.