المهجر
The news is by your side.

هجوم مضاد لداعش على القوات الديموقراطية في محيط الطبقة

القوات الكردية سيطرتها على المدينة.
وأوضحت قوات سوريا الديمقراطية أنها قتلت عددا من مقاتلي التنظيم ودمرت آليات عسكرية، بينما لاتزال الاشتباكات مستمرة في المنطقة.
من جانبها قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم إن عددا من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية قتلوا إثر استهداف تجمع لهم بصاروخ موجه في قرية رويان في ريف الرقة الشمالي.
وكان فصيل لواء صقور الرقة، التابع لما تعرف بقوات سوريا الديمقراطية، أعلن الأربعاء سيطرته على كامل مدينة الطبقة وسد الفرات بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية استمرت أسابيع، وهو ما يشير حسب المصادر ذاتها إلى قرب معركة الرقة.
هذا وأحكمت القوات الديموقراطية السيطرة على “الأحياء الثلاثة” في المدينة، و تستمر عمليات التمشيط.
وقالت مصادر بالقوات إن السيطرة على الطبقة تؤذن ببدء مرحلة جديدة من عمليات “غضب الفرات”، وهي التقدم نحو القرى المحيطة بالرقة.
وأستمرت معارك الطبقة خمسين يوما، وألحقت دمارا كبيرا بالمدينة، ودفعت سكانها إلى النزوح والإقامة في ظروف بالغة الصعوبة.
وكانت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة برا وجوا من التحالف الدولي بدأت معركة السيطرة على مدينة الطبقة في 21 مارس/آذار الماضي.
وتعد الطبقة وسدها الإستراتيجي البوابة الرئيسية من الجهة الغربية لمدينة الرقة، أهم معقل لتنظيم داعش في سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.