المهجر
The news is by your side.

هروب أكثر من 38 ألف شخص عن إدلب خلال سبتمبر

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم، هروب أكثر من 38500 شخص عن إدلب السورية، خلال شهر سبتمبر الجاري، نتيجة للقصف المتكرر من القوات الموالية لجيش بشار الأسد وروسيا، وسط ترقب لهجوم واسع تستعد له قوات النظام السوري.

وأشار مكتب الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة ، أن خلال أول يومين بشهر سبتمبر تم هروب 38 ألفاً و500 شخص .

ولازالت قوات بشار الأسد ترسل منذ أسابيع تعزيزات إلى محيط إدلب (شمال غرب)، قبل أن تصعد وتيرة قصفها بمشاركة طائرات روسية الأسبوع الماضي.

من جهته، أكد منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية أن الفرق التابعة للمنظمة تعمل على مدار الساعة لتخزين المساعدات لنحو 900 ألف مدني قد يفرون من إدلب، مع بدء العمليات العسكرية في المحافظة.

وخلال مؤتمر صحافي للمنظمة الدولية ، قال بانوس مومسيس”لا أقول بأي حال من الأحوال إننا مستعدون. المهم هو أننا نبذل قصارى جهدنا لضمان مستوى ما من الاستعداد”.

هروب أكثر من 38 ألف شخص عن إدلب خلال سبتمبر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.